في حفل دولي يقام بإيطاليا 3 مايو المقبل.. د. خالد بن خليفة ينال جائزة "البحر الأبيض المتوسط" لعام 2018

أعلنت "المؤسسة المتوسطية للثقافة والسلام" عن فوز سعادة الدكتور الشيخ خالد بن خليفة آل خليفة، نائب رئيس مجلس الأمناء المدير التنفيذي لمركز عيسى الثقافي رئيس مجلس أمناء مركز الملك حمد العالمي للتعايش السلمي، بجائزة "البحر الأبيض المتوسط" لهذا العام 2018، وذلك تقديرا لجهوده في تعزيز مفهوم "دبلوماسية الثقافة" ونشر السلام في العالم.
وذكر البيان الصحفي الذي أصدرته المؤسسة بأن الشيخ خالد بن خليفة آل خليفة يعد من "الذين يؤمنون برسالة السلام وضرورة التقريب بين الشعوب الذين يعملون ليلا ونهارا لجعل البشر على وعي بضرورة العيش المشترك وقبول الاخر ونبذ التعصب والمساهمة في بناء البيت المجتمعي الواحد"، مبينا بأن المؤسسة ستقيم احتفالا رسميا لتسليم الجائزة في الثالث من مايو المقبل في مدينة نابولي بإيطاليا.
وأوضح البيان بأن الجائزة ذات طابع عالمي وتحظى بعلاقات مؤسسية عالية، وقد فاز فيها العديد من الشخصيات الدولية من المشاهير في مجال الثقافة والسلام، حيث يتولى لجنة تحكيمها عدد من رجالات الدولة والمفكرين من مختلف أرجاء العالم، مشيرين إلى أن الاحتفال سيحضره نخبة من المشاهير من الأوساط الدبلوماسية والسياسية والعلمية والفكرية والثقافية في العالم.

ابحث في موقعنا    
اتصل بنا